الخميس 20 يونيو 2024

تعلق~مَرضي

انت في الصفحة 1 من 42 صفحات

موقع أيام نيوز

    
العائلة هي سبب أساسي لكل الإضطرابات النفسية هي سبب الإكتئاب والإنعزال هي سبب إنعدام الثقة والخۏف هي سبب العقد بشتى أنواعها هي ما يجعل المرء ضعيفا وغير قابل للتغيير للأفضل هي سبب كون الإنسان بلا أصدقاء وبلا علاقات حقيقية هي سبب الجنون والإنهزام هي سبب الضياع والإنتحار هي سبب كل الفوضى التي قد تصيب المرء هي سبب الأمراض النفسية وهي م يقيد المرء ويجعله غير قابل للإنسجام ولطالما كانت العائلة هي المدمر الأول للإنسان ولكننا خجلنا من قول ذلك.
صحيت بي صوت ماما بتجوط كالعادة مع نهال بتقول ليها العده دي من امس قاعده! أربعه بنات في البيت ده وحده فيكم غسلتها ماف اغسلها أنا يعني نهال بي آخر نفس قالت ليها يا امي العده مااا علي مااا علي خشي شوفي بتك فايزه دي العده مفروض تغسلها هي ما أنا  من قالت فايزه غمضت عيوني ومسكت راسي تاني اتذكرت هزيم ما اتكلمت معاو من امس فتحت تلفوني ورسلت ليهو صباح الخير  رد لي بعد عشره دقايق صباح النور كيفك يا فايزه قلت ليهو الحمدلله قال لي بعدين جاينكم قمت قعدت في نص السرير قلت ليهو بالله قال لي أي ولله قومي جهزي لي كيكتي البحبها قلت ليهو تنورونا ولله ختيت التلفون وطلعت لقيت أمي في وشي قالت لي اها أخيرا صحيتي خشي نومي شويه كمان ما كان تقومي  ما رديت قالت لي طيري غسلي العده دي قلت ليها ناس خالتو منيبة جايين بعدين ودخلت غسلت ونضفت ومشيت طلعت كتبي حماس ساي عشان هزيم جاي وح اشوفو 

زي العصر كده وانا راقده وفاتحه صورو بعاين ليها سمعت صوتو بسلم برا حرفيا جسمي كلو برد غمضت عيوني وحاسة قلبي هيقيف وقفت عدلت ملابسي وطلعت من شافني ابتسم قال لي الممتحنة كيفك قلت ليهو الحمدلله نهى قالت ليهو ما بتقرا أصلا بس أربعه وعشرين ساعه في التلفون  صريت وشي قلت ليها إنتي ونهال ديل اطلعو من وراي أحسن ليكم خالتو ضحكت قالت ليهم خلو لي بتي دي في حالها سلمو وقعدو هزيم قال لي تعالي اقعدي لي هنا ده للحظة حسيت قلبي هيطلع من مكانو مشيت قعدت قال لي تالته دي ما فيها لعب فاهماني يعني قرايه جد اجتهاد جد تلفون مااف وانا بنفسي ح اراجع ليك قلت ليهو بجد إذا كده من الليلة تلفون ماف  قال لي أيوه ده الكلام الصاح بقيت اعاين ليهو ولي ملامحو المريحة حرفيا هزيم ده محور حياتي من وعيت على الدنيا لقيتو في ضهري نسبة لانو ما عندي اخوان بس كل ما أكبر سنة مشاعري بتتلخبط أكتر هل هو مجرد ولد خاله بالنسبة لي ولا اخو ولا بيست ولا حبيب! بقيت دايما دايما كل ما افتح برسل ليهو أو اتصل مرات بجيب أعذار واهية عشان اتصل وأسمع صوتو أو أمشي بيتهم عشان اشوفو ممكن اعمل اي حاجة عشان اصلو 
في يوم كنا متخاصمين ماف واحد راضى يتنازل أو يرسل للتاني كنت مصره على إني ما غلطانه في شي وهو كذلك الساعه كانت 11 مسا كان عندي حمه شديده ماف زول جا شافني أو جاب لي بندول حتى كنت حاسه نفسي ح أموت من التعب النفسي شلت تلفوني اتصلت ليهو فصل فيني قعدت ابكي وجسمي كلو موية حرفيا كل جزو فيني برجف تاني إتصلت فصل  قمت وأنا ماسكه راسي ماشه على باب الشارع وما شايفه غير صورتو قدام عيوني أبوي حس علي قام قال لي ماشه وين يا بت ما رديت فتحت الباب وجريت أبوي قام مخلوع كورك لي ناس امي طلعو وهو وراي مسكني قال لي استهدي بسم الله جسمك مالو قلت ليهو هزيم زعلان يا أبوي ماشه ليهو فكني شالني رجعني البيت أمي شغاله تكورك نهى تبكي ونهال واقفة تعاين لي  قلت ليهم نادو هزيم يا أبوي خلو يجي  أبوي قال لي أمي بتك دي بتهضرب شوفي جسمها مولع كيف  مشت جابت بندول بلعتو وأنا لسه برجف وبتكلم نهى جرت اتصلت لي هزيم بعد نص ساعة جا كنت

انت في الصفحة 1 من 42 صفحات